وفاة 5 أشخاص بسبب سيول جارفة في الجزائر

تسببت الأمطار الغزيرة التي تساقطت على الجزائر أمس الجمعة، في وفاة 5 أشخاص بينهم أم وابنتاها، فيما تم إنقاذ آخرين من الموت المحقق.

وقال جهاز الدفاع المدني، إن السيول الجارفة لأحد وديان بلدة المجبارة جنوب ولاية الجلفة التي تقع على مسافة 300 كيلومتر جنوبي العاصمة الجزائر، أدت إلى وفاة الأم (32 عاماً) وابنتيها (18 شهراً و5 أعوام).

وأشارت معلومات أولية بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الجزائرية، أن العائلة كانت في جولة تنزه قبل أن تفاجئهم سيول الواد الجارفة حيث كان التساقط في مناطق أخرى.

من جهة أخرى، تسبب فيضان واد ببلدة تلاغ بولاية سيدي بلعباس غربي الجزائر في وفاة فتاة تبلغ من العمر 29 عاماً بعدما جرفتها المياه لنحو 20 كيلومترًا. كما تُوفي شخص آخر كان على متن سيارته، عندما داهمته السيول بولاية المسيلة شرقي الجزائر.

وأنقذ جهاز الدفاع المدني 5 أشخاص من الموت المحقق ببلدة تلاغ، فيما جرى إنقاذ شخصين آخرين بولاية المسيلة.

الألمانية

شكرا للتعليق على الموضوع