الترقي في الوعي خيمياء إرادة النفس البشرية … محاضرة في علوم الإيزوتيريك

تقلا ابراهيم – بيروت – التلغراف : ضمن سلسلة نشاطات علوم الإيزوتيريك الدورية والمتنوعة، ألقى الدكتور جوزيف مجدلاني (ج ب م)-مؤسس مركز علوم الإيزوتيريك الأول في لبنان والعالم العربي، محاضرة نوعية بعنوان: “الترقي في الوعي خيمياء إرادة النفس البشرية”. وذلك وسط حشد من المثقفين ومن متتبّعي علوم الإيزوتيريك.

إستهلّ الدكتور مجدلاني المحاضرة بشرح مختصر حول أكثر ما تتمناه النفس البشريّة من ميل إلى النفوذ والمال والسلطة، إلخ… وصولًا إلى البحث الحقيقي عمّا يتغذى منه الباطن الإنساني في مسيرته الواعية ألا وهو السعادة-إكسير الحياة؛ موضحًا أنّ “السعادة هي خيمياء النفس البشريّة بامتياز، وخيمياء إرادة النفس هي تمرّس في تحويل لاوعي النفس إلى وعي، وأنّ “السعادة لا تكتمل إلّا بالعطاء، لأنّ العطاء هالة السعادة”.

كما وحذّر الدكتور مجدلاني من مزيّفي المعرفة، وهم كثر، “فهؤلاء يحكمون على نفسهم بالإبتعاد عن المعرفة الحقّ لأنّ مسارات المعرفة تنغلق في نفوسهم بفعل الزيف، لذلك لا خوف على المعرفة من المزيّفين”. وأستفاض في تقديم خطوات عمليّة تساعد في تفتُّح السعادة في نفس مريد المعرفة.

هذا غيث من فيض ما ورد في هذه المحاضرة الشيّقة والتي عَقِبها حوار عبّر عن تفاعل الحضور اللافت مع هذا الطرح الجديد حسب منهج علم الإيزوتيريك.

نشير في الختام إلى أنّه بالإمكان الإطلاع على التفاصيل الوافية حول علوم الإيزوتيريك عبر سلسلة مؤلفاتها التي فاقت المئة كتاب حتى تاريخه في ثماني لغات. كما يمكن تتبع نشاطات الإيزوتيريك ومحاضراته الأسبوعية المجانية من خلال الدخول إلى موقع الإيزوتيريك الرسمي ومواقع التواصل الإجتماعي المعتمدة (www.esoteric-lebanon.org، صفحة منتدى الإيزوتيريك على الفيسبوك أو التويتر أو الإنستغرام أو مدونة علوم الإيزوتيريك).

شكرا للتعليق على الموضوع